تصفح الوسم

معلقة

العثور على جثة أم ونجليها غارقين فى دمائهم وطفلة معلقة داخل بئر بسوهاج

كتب:شهاب الدين علي تكثف الأجهزة الأمنية بسوهاج جهودها من أجل كشف غموض جريمة بشعه وقعت أحداثها بإحدى القرى بمركز ومدينة جرجا، حيث عثر على ربة منزل ونجليها 3 جثامين غارقين في دمائهم داخل مسكنهم بدائرة المركز، حيث وجدت الجثامين الثلاثة…

مَتى سَيَنْهَضُ مِنْ أَنْقاضِنا الْبَطَلُ معلقة …. المقطع الثالث عشر

بقلم: عبد الصمد الصغير. تطوان/المغرب يَبْكي الْخَليلُ ... وَ قَدْ أَضْناهُ مَدُّ يَدٍ بِالْكادِ يَعْرِفُ قُدْساً ... رَأْسُهُ سَفٍلُ حَرَمْتَنا مِنْ رِضاءِ رَبِّنا ... وَ هُدىً سَحَبْتَهُ ... مِنْ ضَميرٍ بِكُلِّ ما…

مَتى سَيَنْهَضُ مِنْ أَنْقاضِنا الْبَطَلُ معلقة …. المقطع الثاني عشر

بقلم: عبد الصمد الصغير. تطوان/ المغرب فَكَيْفَ تُنْكِرُنا ؟.. وَ قَدْ نَطَقْتَ بِنا مَدْحاً وَ طيباً ... وَ أَنْتَ بَيْنَنا تَكِلُ سارِعْ بِإِيلامِ جُرْحِنا ... تَنَمْ رَضِياً وَاحْلُمْ بِبَعْضِ الْهَوى وَاغْنَمْ دُجىً يَفِلُ…

مَتى سَيَنْهَضُ مِنْ أَنْقاضِنا الْبَطَلُ معلقة …. المقطع الحادي عشر

بقلم: عبد الصمد الصغير. تطوان/المغرب قَوُّوا السَّلامَ بِبَحْرَيْنٍ بِكٌمْ رُبِطَتْ هَذا السَّلامُ ... سَيُبْليكُمْ فَتٌعْتَزَلوا قَبْلَ السَّلامِ هُناكَ وَ اللِّقا رَخِصاً رُدُّوا السَّلامَ هُنا .. مِنْ…

مَتى سَيَنْهَضُ مِنْ أَنْقاضِنا الْبَطَلُ معلقة … المقطع العاشر

بقلم : عبدالصمد الصغير. تطوان - المغرب. تَجْري دُموعٌ لَنا ... لَهْفاً عَلى بَلَدٍ ضاداً وَ ديناً .. وَ مَجْداً مِنْهُ تَكْتَحِلُ تَهابُ أَهْواؤُكُمْ ذِكْراً ... وَ أَخْيَرُكُمْ نِفاقَكْمْ ... حَوْلَ أَعْناقٍ سَيَفْتَتِلُ…

متى يَسْتفيقُ مِنْ ذُكْرانِنا الْبَطَلُ معلقة (المقطع التاسع)

بقلم عبد الصمد الصغير. تطوان/المغرب خُذْ عَزْمَنا واقِفاً ... مُسْتَنْهِضاً هِمَماً وَاسْلُكْ بِنا نَهَجَ مَنْ قالُوا وَ مَنْ عَمِلُوا قُمْ مِنْ هُنا يا ابْنَ تارٍكِ الأَذَى وَلَداً وَ اذْهَبْ بِمَكْرِِكَ عَنّا ،…

معلومة

مَتى يَقومُ مِنْ أَنْقاضِنا الْبَطَلُ معلقة … المقطع الثامن

بقلم: عبد الصمد الصغير. تطوان/المغرب في الْقُدْسِ بَيْتٌ لَنا ... نُعْطيهِ عاصِمَةً لَهُمْ ... وَ صَهْيَنَةٌ لَنا ... هِيَ الْبَدَلُ لِلْقُدْسِ ... عِشْق لَنا ... تَرْويهِ مِئْذَنَةٌ وَ واعِظٌ مِنْ جُدودِي ... عِنْدَها وَجِلُ وَ…

مَتى يَقومُ مِنْ ذُكْرانِنا الرَّجُل ُ معلقة المقطع السابع

بقلم: عبد الصمد الصغير. تطوان/المغرب أَرَى بِناءً لَنا يَهْوي ... بِلا عِوَضٍ أَرى الْعَراءَ انْتِظاراً ... يَبْنِهِ الدَّخِلُ فَلا دِعاماً ... بِها نَعْلُو إِلى رُتَبٍ وَ لا وُجوهٌ لَنا .. يَسْتَحْيِها الْخَجَلُ مَذاقُ شِعْري…

مَتى يَقومُ عَلى أَنْقاضِنا الرَّجُلُ؟ معلقة “المقطع الخامس “

بقلم: عبد الصمد الصغير. تطوان/المغرب وَضَعْتَ في السِّلْمِ مَعْنىً مابِهِ عَرَبٌ يَتيهُ عالِمُنا شَكّاً ... وَ يَنْذَهِلُ لَوْ يَسْتَفيقُ نِداءُ الصّامِتينَ هُنا يَطيبُ شَأْنٌ لَنا جُرْحاً وَ يَنْدَمِلُ مَعْنى الْحَياةِ الَّذي…